الأحد، 25 ديسمبر، 2011

سرقوا منّا الاحلام...


يا عاشق الصبح وجه الشـمس ينشطر
وأنجم العمر خلف الأفق تنتحــــــر

نهفـو إلي الحلم يحبو في جوانحنـــــا
حتـي إذا شب يكـبو.. ثم يندثـــــــر

ينـساب في العين ضوءا.. ثم نلمحه
نهرا من النار في الأعماق يسـتعـر

عمر من الحزن قد ضاعت ملامحـه
وشردتـه المني واليأس.. والضجـر

مازلت أمضي وسرب العمر يتبعني
وكلـما أشتد حلم.. عاد ينكســــــــر

في الحلم موتي.. مع الجلاد مقصلتي
وبين موتي وحلمي.. ينـزف العـمـر

                                     شعر/ فاروق جويده

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


ما رأيك فيما قرأت...؟؟؟؟؟...(((أضف تعليق)))..