الأحد، 25 ديسمبر، 2011

الشعر الإسلامى...


جواد شعرك فى الميدان منطلقُ *** وبين عينيه من إصراره ألق


صهيله نغمٌ يصغى الزمان له *** ونقعه لحجاب الشمس يخترق


وسرجه كلماتٌ.. لا يخالطها *** زيف ولا يرتمى فى حضنها نزق


تشدو حوافره لحناً يهش له *** قلب التراب، وتسترخى له الطرق


جواد شعرك يجرى النور فى دمه *** وتشرئب إلى غاراته العنق


مسافرٌ والأمانى البيض لاهثة *** وراءه، وبحار الشوق تصطفق


إذا تلفت غَنّى فجر غربته *** لحن الضياء وأرخى طرفه الغسق


وسافر الليل مبهوراً وأعقبه *** فجرٌ تحفز لاستقباله الأفق


كتائب الأحرف البيضاء قادمة *** يزفها قلم، يزهو به ورق


يا عازف الحرف،ما كل الشداة شدوا*** ولا جميع القوافى ريحها عبق


كم شاعر جعل الإلحاد منهجه *** تواثبوا نحوه بالشوق واعتنقوا


ساروا وفى دربهم وحل فإن وقفوا *** غاصوا وإن حرّكوا أقدامهم زلقوا


أبناء جلدتنا، لكنهم هجروا *** وأهل ملتنا، لكنهم مرقوا
                                  
                                         شعر/ عبد الرحمن العشماوي


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


ما رأيك فيما قرأت...؟؟؟؟؟...(((أضف تعليق)))..