الاثنين، 23 يناير، 2012

وطن القلوب: (اهداء لفضيلة المهندس / رضا عبد الباسط )



اليوم سافر أغلي الرجال...وغاب عن مصر الهلال
...
ولم اجد ما يمكّنني من وصف خلاله...وشكره علي كرمه وافضاله.....
سوي هذه الكلمات-علي نقصها وكماله...وضعفها واجلاله...
   ..                                               
                                                       نور الدين
..

سافر....

 
فقلبك لن يسافر
سافر فمفهوم الإخاء..
ليس تشرحه الدفاتر.
في الازل كنا أصدقاء
وأفْق سمائنا حائر..!!
حين كان البحر طفلا بلا امواج...
حين كان الشط....
محجوبا عن الحجاج.
كنا وثالثنا القمر
نشدوا ويحدونا السمر
 نمزج الانغام والأحلام
 بالغيمات...
 بالنجمات....
بالفضاء الساحر
*..*..*..*
سافر...
ولا تحمل هموم الذكريات..
فأنت لي كل الحياة
انت حاضري...
وما مضي.
انت لي الآتي...
وما انقضي.
انت بهجة عمري...
وربيع ايامي
انت ذاكرتي واقلامي...
وانت ينبوع بياني
انت ما كتبت يدي
ونسجت أوهامي...
من بديع الخطرات.
..*..*..*..
سافر ولا تخشي المحن
اتخشي أن يذكرك البدر بيا..
وان تهمس قوافي الشعر باسمي..
وياسرك الشجن...؟؟؟
حينها لا تنس أصداء الزمن
خطوات طفلين
علي الدرج الدفين.
يجريان..
يلعبان..
يسابقان الاخرين.
كالفراشات الللعوب..
يتنقلون مع النسيم.
يملئون الكون ضحكا...
وابتهاجا...
يحاكون الفجر أضواءا  وألوانا
وشعاع الشمس يحكيهم حنانا
لا تغيّره السنين
*..*..*..*
من قال ان البعد ينسينا الحبيب؟؟؟
مهما تباعدت الديار..
 
وتاهت بنا في الافاق الدروب
فطيفك عني لا يغيب.
قلبك من قلبي قريب
بيني وبينك...
 في الهوي امر عجيب..!!
انت في السفر...
 غريب
وانا في ارضي  غريب..!!
والوطن....
حين يكون اللقاء المهيب.
*..*..*..*
ويوم اللقا..
متي يكون...؟
ومتي يا حبيبي تعود؟...؟
أرض أبائي بدونك جدباء...
انت غمامها.
سمائي بدونك لا تضيء...
انت نجومها وضيائها.
من بعد سفرك...
لن يعود الشعر يسحرني...
او يعود البدر يشغلني
لن يهدهدني الوجود..
..*..*..*..
فلتعاهدني...
بأنك لست تنسي...
سيرنا تحت المطر.
لقاؤنا حتي السحر.
احاديثنا...
في البوادي والحضر.
همساتنا..
ضحكاتنا...
احلامنا.......
افكارانا.....
منهاجنا......
دمعاتنا عند الخطر.
..*..*..*..
أما أنا....
فماضينا لست أذكره...!!
من يذكر الاحلام حين يفيق؟؟؟
من يستطيع ولو قضي دهرا
وصاحب مهجة الشعراء
وشاهد رونق الأدباء
ان يبتديك ثناءا
أو يعيد...؟؟
ذكرياتك كالشمس..
يحجبها البريق
كالزهرة الزرقاء..
فريدة في حسنها...
في عمقها..
في عطرها الرقيق الانيق.

 ..*..*..*..
وكل ثناء الارض يا عُمُري..
ليس يجزيك.
كل القصائد..
والمدائح..
والاغاني..
ان قلتها فيكْ...
فلا تكفيكْ.
فسامح جُرئتي..
فالشعر ليس يزيد مثلك رفعةً..
محلك في القلوب عميق
مكانك بين الضلوع وثيق.
..*..*..*..*..
سرّ في امان الله...
يا أحلي صديق.
فبرحمة الرحمن
يسعدك الطريق.
واحفظ فؤادك ان يدنسه غريق..
واجعل رجائك في أهازيج العواصف
حين تثقلك الهموم...
وتحجب غيومَ السماءِ النجوم
بريق السماء
الشفيق الطليق.
سافـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر...
فداءك البيت العتيق
فداءك البيت العتيق
فداءك البيت العتيق
سافـــــــــــــــر...
ولا تنس الوعود..
.
...وعدْ
فلن أنسي العهود

..*..*..*..


الاثنين
:23/1/2012






هناك 5 تعليقات:

  1. كم انت مبالغ؟؟؟؟؟؟
    انا لا اسوى كلمة واحدة من تلك الكلمات؟؟؟؟؟
    انت الذى لا يكفيك الشعر كله .......
    كم انت مبالغ؟؟؟؟

    وشربللى......هههههههههه

    ردحذف
    الردود
    1. أزال المؤلف هذا التعليق.

      حذف
    2. (سبعين) مليار حمدا لله علي السلامه يا باشمهندس.....
      والله انت واحشني (مظاهرات)
      بشكل (مسيل للدموع)
      ويااااارب دايما تكون جامد (تحرير)
      اللهم آمين..
      وبعدين نظام (الكومنتات) دا مش ينفع...أنا مش بتاع (فترات انتقالية) أنا بتاع استقرار يا جميل"...يعني تكلمني وتسمعني صوتك...
      لانك عارف اننا فعلا والله (بحبك ومش هطاطى... ولو ضربونى بالمطاطى)
      ايه اللي انا بكتبه دا..........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
      ....دا انا بقيت بقول كلام (قديم دبابه)...و ( فاكس كنتاكى)...

      حذف
  2. بس الطياره دى خطوط سعوديه وانا مسافر خطوط النيل...هههههههههههه

    ردحذف
    الردود
    1. يا عم خطوط سعوديه...خطوط موبينيل...اهي كلها بتصرف فلوس...
      وبعدين انا اخترت (طائره) فخمة وعظيمه...
      حتي تليق بمقام فضيلة الباشمهندس...
      (ان العظائم كفؤها العظماء)...علي حد قول احد الشعراء

      حذف


ما رأيك فيما قرأت...؟؟؟؟؟...(((أضف تعليق)))..