الأربعاء، 26 أكتوبر، 2011


(42)عندما يجرحنا من نحب ويتسبب لنا في شقاء الأبد،نغضب ونثور وننتصر لعزتنا المهانة وكرامتنا المبعثرة ونعلن في كل محفل أننا نكرهه ولا نحبه،ونحاول أن نقنع أنفسنا بذلك.لكن أول دمعة حزن تنزل من أعيننا عندما نحن له ولذكراه تفضح ذلك كله وتبين لنا أننا-مع الأسف- لازلنا......

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


ما رأيك فيما قرأت...؟؟؟؟؟...(((أضف تعليق)))..